الإمبراطور لا يرتدي ثيابا!

emperors-new-clothes-ilene-richard1

تقول القصة الرمزية الشهيرة أن إمبراطورا لم يكن يهتم بشيء في الحياة قدر اهتمامه بإعجاب الناس بمظهره وملابسه، فاستغل اثنين من الخياطين غباء الامبراطور ووعداه أن يخيطا له ثوبا من القماش النادر الخفي الذي لا يراه إلا الأذكياء الذين يستحقون أن يكونوا في مناصبهم، وفي الموعد المحدد قام الخياطان بإلباس الإمبراطور اللباس “الوهمي” وخرج الإمبراطور يتبختر فيه أمام وزراءه.

كما تقول القصة فإن الوزراء والحاشية قاموا بامتداح ثياب الإمبراطور “العاري” الجديدة الجميلة حتى يحافظوا على مناصبهم   ويثبتوا أنهم أكفاء لهذه المناصب كما الخياطين، وفرح الإمبراطور العاري بذلك فرحا عظيما وقرر الخروج في موكب أمام الشعب يستعرض فيه لباسه الجديد.

الآلاف كانوا يرون الإمبراطور بدون ملابس ولكن فضلوا الاحتفاظ بوظائفهم حتى جاء أحدهم وصرخ بعبارة “الإمبراطور لا يرتدي ثيابا!!” والتي صارت هتافا للجماهير المتفرجة على الإمبراطور العاري.

 تقول القصة أن الإمبراطور عرف فعلا أنه عارٍ لكنه استمر في موكبه على أي حال.

القصة لكرستيان أندرسون – سنة ١٨٣٧

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *